لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص - إلياز برو
لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص

لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص

شارك المقالة

لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص

في وقتنا الحالي تظهر العديد من التطبيقات الغريبة و المجهولة . ولكن في الاونة الاخيرة  ظهرت إحدى الألعاب الجديدة وأصبحت تنتشر عبر الأنترنت بشكل كبير وتشجع  المستخدمين على الإنتحار،  وفعلا كانت سببا في مقتل أكثر من 100 شخص، واكتسبت إسم " لعبة الإنتحار" أو لعبة الموت  كشهرة على مواقع التواصل الإجتماعي كالفايسبوك والتويتر ...
لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص

لعبة جديدة تجتاح الأنترنت وقتلت حتى الآن أزيد من 100 شخص


تشتهر هده اللعبة الجديدة التي تحمل اسم  Blue Whale Challenge أو تحدي الحوت الازرق و تم حدفها من جميع متاجر تحميل التطبيقات مثل جوجل بلاي و أب ستور  . وأيضا حدرت منها سلطات بعض الدول كبريطانيا و الولايات المتحدة ألامريكية  بأخد الحيطة والحدر منها .
وتكون طريقة لعب هده اللعبة الغريبة  هي تحدي شخصي بخمسون مهمة  مختلفة عن ألاخرى ، أولها عمل وشم بأداة حادة على الذراع أو اليد  ، والخطير أن آخر مراحل اللعبة  هي الانتحار أو أن ترمي بنفسك  ! وهو ما يشجع المستخدمين اللدين حملو هده اللعبة  على قتل أنفسهم في نهاية المهمة. وقد حصدت فعلا هذه اللعبة أرواح عدة مراهقين و الاشخاص الغير عاقلين  وأطفال في عدة دول العالم من بينها فرنسا وروسيا و أمريكا، حيث تبين بعد التحقيقات أن هذه اللعبة الإلكترونية هي السبب وراء موتهم من خلال الإنتحار بأنفسهم .
مرحلة للعبة التي قتلت أكثر من 100 شخص

وحسب مصادر موثوقة فأن اللعبة تعتمد في أساسها على 50 مرحلة  تبدأ بإعطاء أمر للطفل بالاستيقاظ في وقت مبكر جداً عادة يكون في الساعة الرابعة أو الخامسة  صباحاً لانتظار المهمة الأولى ، ثم يرسلون إليه المهمة أو التحدي  الأول وهو عبارة عن مقطع فيديو مصحوب بموسيقى غريبة و حزينة شيئا ما تضعه في حالة إكتئاب، ويطلب الفيديو من المستخدم  بداية عمل وشم على ذراعه على شكل حوت كبير  بشرط استخدام أداة حادة ، وأمر الإيذاء النفسي و الجسدي و  يتكرر في كل مهمة إذ يُطلب من اللاعبين جرح وحرق أجزاء من جسمهم باستمرار، ويستمر اللاعب في استقبال المهام وجميعها مهام خطرة، إلى أن يصل إلى المهمة رقم 50 والتي يُطلب فيها منه الإنتحار. وهدا هو ما جعل هده اللعبة جد خطيرة .
أما بالنسبة لتحميلها فأنها توجد خارج متاجر التحميل لا ننصح بتحميلها لتجنب أي أحداث غير مرغوب فيها 
Advertisement

يمكنكم الانضمام الى متابعينا في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي للتوصل بكل جديد مدونة اليازبرو في مختلف المواضيع التقنية اليومية

في الموقع الان

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

الصفحات